الحركة القومية: تخفيض موديز تصنيف تركيا الائتماني قرار سياسي

اقتصاد
الحركة القومية: تخفيض موديز تصنيف تركيا الائتماني قرار سياسي

قال رئيس حزب الحركة القومية التركي، دولت باهتشلي، السبت، إن تخفيض وكالة موديز الدولية تصنيف تركيا الائتماني قرار سياسي.

جاء ذلك في كلمة ألقاها باهتشلي في إسطنبول، أمام جمع من منظمات المجتمع المدني، ورجال أعمال أتراك.

وأكد باهتشلي أن تخفيض موديز التصنيف الائتماني لبلاده لا يتوافق مع المستوى الحالي لاقتصاد تركيا.

وأضاف أن خفض موديز تصنيف تركيا الائتماني من BA3 إلى B1 غير مبرر وغير عادل.

وشدد زعيم الحزب أن "تركيا تحت حصار اقتصادي خطير".

واستدرك أنه رغم هذا الحصار حققت تركيا رقما قياسيا في الصادرات في مايو/ أيّار الماضي، بواقع 16.8 مليار دولار.

وبيّن أن الإدارة الأمريكية تعاني من توترات اقتصادية ومشاكل سياسية مع العديد من البلدان.

وأضاف أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بات يمثل تهديدا أمنيا على العالم، جراء الأسلوب الذي يستخدمه وفقدانه للتوازن السياسي. 

وشدد أن تهديد تركيا بفرض العقوبات الاقتصادية عليها بذريعة امتلاكها منظومة "إس-400"، محاولة لتلطيخ سيادتها.

وفي شأن آخر، حذّر باهتشلي من تهديد مصالح تركيا شرقي البحر المتوسط.

وقال إنه "على من يختبر صبر تركيا شرقي البحر المتوسط، أن يدرك أنه يلعب بالنار".

وأكد ما جرى من هجمات في بحر عُمان، ومخاطر إغلاق مضيق هرمز، والأزمات الراهنة في الشرق الأوسط، والعمليات الدموية للتنظيمات الإرهابية، تؤثر على تركيا بشكل مباشر.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!