مدير "مايكروسوفت" تركيا: واثقون من المشهد الاقتصادي التركي

اقتصاد
مدير

سنان أوزادينجيك

 

المصدر: صحيفة صباح - ترجمة وتحرير: أخبار تركيا


أكد مدير "مايكروسوفت" تركيا، مراد قانصو، أنهم سيواصلون استثماراتهم في تركيا، معرباً عن ثقتهم في المشهد الاقتصادي التركي. 
جاء ذلك في حوار أجريته مع قانصو حول مستقبل استثماراتهم في تركيا. إليكم النص الكامل للحوار. 
* بيل غيتس يولي أهمية خاصة لتركيا. هل ستواصل شركة "مايكروسوفت" نموها في تركيا؟
نحن كنا دوماً وما زلنا نولي أهمية لتركيا، منذ عام 1993 وحتى يومنا هذا. وسنواصل استثماراتنا في العديد من المجالات أبرزها الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا السحابية المؤسساتية.
* ما هي المجالات التي تعتزمون التركيز عليها في استثماراتكم؟
العام الماضي كان نصيبنا في سوق التكنولوجيا السحابية المؤسساتية، 52 بالمئة. لذا نعمل على تحقيق نمو في هذا المجال خلال المراحل اللاحقة.
* هلا فصلّتم لنا ماذا تعني تكنولوجيا السحاب؟
هذه التقنية تعني تخزين البيانات وإدارتها عبر السحاب.
حيث تخزن وتُشغّل فيه بيانات التطبيقات، والمقاطع المصورة، وألبومات الصور ورسائل البريد الإلكتروني. ولا تضطرون بفضل هذه التكنولوجيا لحذف المزيد من رسائل البريد الإلكتروني والصور والمقاطع المصورة. لأن الجهاز الذي تستخدمونه بإمكانه تشغيل المحتوى دون تحميله. أي أنّ نظام السحاب يوفّر لكم القيام بالمزيد من الإجراءات بسهولة وبسرعة أكبر، فضلاً عن زيادة الإنتاجية.
* هل تساهم هذه التقنية بزيادة الإنتاجية لدى الشركات؟
يمكن من خلال منصة "مايكروسوفت أزور" البحث عن مليار عنصر من السجلات خلال ثانية واحدة. هذه الميزة تزيد من إنتاجية الأفراد والشركات. في النصف الثاني من عام 2018، أنفقت الشركات قرابة 20 مليار دولار على برمجيات الحوسبة السحابية. وبحسب استطلاع للرأي قمنا به، فإن 14 بالمئة من الشركات التي تستخدم تقنية الحوسبة السحابية، وفّرت من مصاريفها التي تنفقها على تكنولوجيا المعلومات، فيما قلصت 80 بالمئة من هذه الشركات، من نفقاتها بشكل كبير خلال الأشهر الـ 6 الأولى. وبحسب دراسات مؤسسة البيانات الدولية "آي دي سي"، ستظهر 130 فرصة عمل جديدة بحلول 2022 في مجال الحوسبة السحابية.
*كم يبلغ عدد عمال مايكروسوفت حالياً في تركيا؟
لدينا قرابة 400 عامل في تركيا. لكن هذا العدد يرتفع إلى 100 ألف موظف مع ضم موظفي شركائنا التجاريين. كما قامت مايكروسوفت خلال الأعوام الـ 25 الماضية، بتقديم دورات مجانية لـ 280 ألف مدرّس ضمن برنامجها "المعلم المبتكر". كما تلقى 280 ألف شخص دورات في مجال برمجيات الأونلاين، من خلال الأكاديمية الافتراضية التابعة لنا. وفي إطار مشروع "الأصابع الصغيرة تبرمج المستقبل"، قدمنا دورات ترميز لـ 20 ألف طفل. فيما نواصل دعمنا لسيدات الأعمال.

* ما هي نظرتكم للاقتصاد التركي في الأيام المقبلة؟
نحن واثقون من أداء الاقتصاد التركي، لذا نعتزم مواصلة استثماراتنا في هذا البلد. لقد تجاوزت تركيا مرحلة التأثر بالموجات الاقتصادية، بفضل الإصلاحات البنيوية التي أجرتها. واليوم باتت تركيا على عتبة تحولات بنيوية جديدة.

تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!