التعاون التركي المتعدد الأطراف في مجالي الصناعات الدفاعية والطاقة

تركيا
التعاون التركي المتعدد الأطراف في مجالي الصناعات الدفاعية والطاقة

أخبار تركيا

تقيم تركيا "تعاون متعدد الأطراف" في مجالي الصناعات الدفاعية والطاقة، مع التركيز على الإنتاج المحلي ونقل التكنولوجيا إلى البلاد.

ففي الصناعات الدفاعية، تتعاون تركيا مع بريطانيا بهدف تطوير طائرة حربية مشتركة، إذ وقع الجانبان اتفاقية إطار بهذا الخصوص في يناير/ كانون الثاني ٢٠١٧

كما تتعاون تركيا مع إسبانيا فيما يتعلق بتصنيع سفينة هجوم برمائية متعددة الأغراض، من المخطط أن تدخل الخدمة بحلول ٢٠٢١، ومع أوكرانيا وكوريا الجنوبية في مشروع تصنيع دبابة ألتاي التي تعد أكبر مشروع لتركيا في مجال الحرب البرية.

وخلال الأعوام الماضية، أنتجت تركيا مروحية أتاك الهجومية وذلك بالتعاون مع إيطاليا.

وتخطط تركيا لشراء منظومة الدفاع الصاروخي إس ٤٠٠ من روسيا، التي يبلغ مداها ٤٠٠ كيلومتر، كما أن الطرفين منفتحان على نقل التكنولوجيا والإنتاج المحلي.

أما في مجال الطاقة، فتقيم تركيا تعاونا مع أطراف متعددة في مصادر الطاقة المتجددة والطاقة النووية.

وقبل أيام فازت مجموعة شركات تقودها شركة سيمنز الألمانية بمناقصة مساحات مصادر الطاقة المتجددة "يكا"، وتبلغ قيمة المناقصة والاستثمار أكثر من مليار دولار أمريكي.

وتنفذ روسيا مشروع محطة "أق قويو" النووية، فيما يتولى اتحاد شركات تركية يابانية فرنسية مشروع بناء محطة "سينوب" النووية، كما تخطط تركيا إنشاء محطة نووية ثالثة بالتعاون مع الصين.

تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!