تركيا: المعتدون على قاعدتنا بالعراق أرادوا تعكير علاقتنا بالأهالي

تركيا: المعتدون على قاعدتنا بالعراق أرادوا تعكير علاقتنا بالأهالي

قال رئيس دائرة الاتصالات في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، السبت، إن المعتدين على القاعدة التركية بمحافظة دهوك شمالي العراق اندسوا بين المدنيين بهدف تعكير صفو العلاقات بين الجيش التركي والأهالي.

جاء ذلك في حديث ألطون مع وكالة بلومبرغ للأنباء، تطرق خلاله للاعتداء الذي نفذه أشخاص حرضهم تنظيم "بي كا كا" الإرهابي، وأسفر عن أضرار جزئية في مركبة ومعدات عسكرية.

ودعا ألطون جميع وسائل الإعلام إلى توخي الحذر بشأن أنشطة "بي كا كا" التضليلية، مذكّرا بعمليات تضليل لجأت إليها المنظمة الإرهابية في الماضي.

وأوضح أن إرهابيي التنظيم الإنفصالي، مارسوا التضليل عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بالاعتداء.

وأكد ألطون عدم وجود خسائر بشرية بين أفراد الجيش التركي، مبينا أن الأضرار اقتصرت على بعض المعدات.

وأضاف أن القوات المسلحة التركية اتخذت التدابيرة اللازمة حول القاعدة، للحيلولة دون وقوع خسائر في صفوف المدنيين.

وشدد على أن تركيا مصممة على مواصلة التعاون الوثيق مع أهالي محافظة دهوك العراقية.

وفي السياق نفسه، علمت وكالة الأناضول، من مصادر عسكرية تركية، أن إرهابيين من "بي كا كا" ارتدوا ملابس مدنية، ورشقوا القاعدة بالحجارة، ثم رفعوا من وتيرة اعتدائهم.

وأكدت المصادر أن الاعتداء أسفر عن أضرار جزئية في بعض العربات والمعدات، فيما لم يتضرر أي جندي تركي.

وشددت على أن الإرهابيين يلجأون دوما إلى تكتيك إحداث مواجهة بين أفراد الجيش التركي وأهالي المنطقة، مبينا اتخاذ الجانب التركي كافة التدابير في هذا الإطار.

وأوضحت أن الأوضاع في القاعدة تحت السيطرة، وجميع أفراد الجيش على رأس عملهم.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!