الخارجية التركية تدعم بشدة مقترحات تقرير كالامارد

سياسة
الخارجية التركية تدعم بشدة مقترحات تقرير كالامارد

أعلنت وزارة الخارجية التركية، دعمها بشدة لمقترحات تقرير المقررة الأممية أغنيس كالامارد، حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، المتضمنة توضيح جميع جوانب الجريمة، وضمان محاسبة المسؤولين.

ودعت الخارجية، في بيان، الأربعاء، تعليقا على التقرير، جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ذات الصلة إلى الالتزام بتنفيذ توصيات التقرير.

ولفت البيان، إلى أن تقرير كالامارد، حول مقتل الصحفي السعودي، يؤكد نتائج التحقيق التي لا تزال السلطات التركية تجريها بشأن عملية القتل.

وأشار إلى أن التقرير يؤكد التخطيط المسبق للجريمة، وأنها تنتهك القانون الدولي لحقوق الإنسان، واتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية ومبادئ الأمم المتحدة، ولا سيما المبادئ الأساسية للقانون الدولي والعلاقات الدولية.

وكانت المقررة الأممية بشأن حالات الإعدام خارج نطاق القانون والإعدام التعسفي أغنيس كالامارد، أجرت زيارة إلى تركيا بين 28 يناير/ كانون الثاني و3 فبراير/ شباط الماضيين، في إطار التحقيقات الدولية التي تجريها بشأن مقتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول.

وفي وقت سابق الأربعاء، نشرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، تقرير كالامارد، المكون من 101 صفحة، الذي حمّل السعودية مسؤولية قتل خاشقجي عمدا.

ولفت التقرير إلى أن العقوبات المتعلقة بمقتل خاشقجي، يجب أن تشمل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وممتلكاته الشخصية في الخارج.

كما دعا الحكومة السعودية إلى الاعتذار من أسرة خاشقجي، أمام الرأي العام، ودفع تعويضات لها.

ووجه نداء إلى المملكة، بخصوص إجراء تحقيق مستقل حول وضع المعتقلين، وحالات التعذيب التي تحدث في سجون البلاد.

ودعا التقرير المجتمع الدولي إلى دعم جميع النداءات الداعية لمحاسبة الضالعين في مقتل خاشقجي.

وحض الشركات الدولية على عدم التعامل مع الأشخاص والشركات التي لها أي صلة بجريمة قتل خاشقجي.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!