الخارجية التركية تعزي بضحايا إعصار "إداي"

سياسة
الخارجية التركية تعزي بضحايا إعصار

قدمت وزارة الخارجية التركية، السبت، تعازيها لذوي ضحايا إعصار "إداي" الذي أدى إلى كارثة كبيرة في كل من موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي.

جاء ذلك في بيان للخارجية التركية حول ضحايا الإعصار، حيث قدمت تعازيها لذوي الضحايا وتمنت الشفاء العاجل للجرحى.

وقالت الخارجية "نشعر بحزن وقلق بالغين حيال الكارثة الإنسانية التي تسبب بها إعصار إداي في كل من موزمبيق، ومالاوي، وزيمبابوي".

وأضافت أن السفارات التركية المعنية بدأت أعمال مساعداتها بشكل منسق مع فرق الهلال الأحمر التركي ووكالة التعاون والتنسيق التركية (تيكا) لتقديم مساعدات للمناطق التي ضربتها الكارثة.

وأكدت أن فريقا مختصا في أعمال البحث والإنقاذ توجه صباح اليوم عبر طائرة عسكرية إلى موزمبيق.

يذكر أن الوكالة التركية للتعاون والتنسيق التركية "تيكا" أرسلت، الجمعة، مساعدات للمتضررين من الإعصار والسيول في موزمبيق.

وقال عمر فاروق مرغن، منسق "تيكا" في موزمبيق، للأناضول، إن المساعدات تتكون من طرود تحوي مواد غذائية ومنظفات، تكفي احتياجات 600 أسرة لمدة عشرة أيام.

والأسبوع الماضي، ضرب إصار "إداي" مدينة "بيرا" الموزمبيقية، فيما أعلن رئيس البلاد، فيليب نيوسي، الحداد الوطني لمدة 3 أيام تكريما لأرواح ضحايا الإعصار.

وفي وقت سابق قال نائب رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد" في تصريح للأناضول، حمزة طاشدلن، إن إعصار "إداي" الاستوائي المصحوب بأمطار غزيرة، ضرب 3 بلدان، هي موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي. مبينا أن غالبية الأضرار الناجمة عن الإعصار والسيول وقعت في موزمبيق.

وأوضح أن معطيات الأمم المتحدة تشير إلى أن قرابة 400 شخص فقدوا حياتهم، وأصيب 2250 شخصا بجروح جراء الإعصار.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!