السراج يأمر بالإفراج عن المعتقلين صغار السن من قوات حفتر

سياسة
السراج يأمر بالإفراج عن المعتقلين صغار السن من قوات حفتر

أمر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، الأحد، بالإفراج عن المعتقلين من صغار السن التابعين لقوات اللواء خليفة حفتر، الذي يقود الجيش في الشرق.

الخطوة جاءت السراج جاءت خلال زيارته غرفة العمليات المشتركة في طرابلس؛ حيث اجتمع مع رئيس الأركان العامة، وقادة المناطق العسكرية الغربية والوسطى وطرابلس، وقائد قوة مكافحة الإرهاب، وقائد الحرس الرئاسي، حسب بيان لمكتبه الإعلامي.

وأورد البيان أن السراج طلب الاتصال بذوي هؤلاء المعتقلين صغار السن من أجل استلام أبنائهم، مؤكدا عزمه على محاسبة من زج بهم في أتون الحرب.

وحذر من أن "الاعتداء على العاصمة طرابلس يتيح فرصة تنتظرها العناصر الإرهابية والمتطرفة للعبث بأمن واستقرار ليبيا".

وقال: "كنا نأمل أن نكون اليوم بملتقى وطني جامع، يجمع الليبيين على طاولة حوار لمناقشة سبل الخروج من الأزمة، لكن هناك طرف أصر على إدخال الوطن في حرب لا رابح فيها".

واستطرد: "مسعانا كان دائما الحوار والتوافق، لكننا جاهزون للدفاع عن وطننا وأهلنا وعاصمتنا وجميع مدننا".

وفي 4 أبريل/نيسان الجاري، أطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت استنكارا دوليا واسعا.

وجاءت الخطوة قبيل انعقاد مؤتمر للحوار، كان مقررا أن ينطلق اليوم، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط، قبل أن يتم تأجيله لأجل غير مسمى.

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!