تركيا تحذّر من تبعات ترك أفغانستان في فراغ السلطة

سياسة
تركيا تحذّر من تبعات ترك أفغانستان في فراغ السلطة

حذّر المندوب التركي الدائم لدى الأمم المتحدة، فريدون سينيرلي أوغلو، من خطورة تبعات ترك أفغانستان في فراغ السلطة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها المندوب التركي خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الوضع في أفغانستان.

ورحّب سينيرلي أوغلو بزيادة التزام المجتمع الدولي بتحقيق السلام في أفغانستان التي مرت خلال 20 عامًا الأخيرة، بعملية تحول لا يمكن التنبؤ بها.

أكد أنه لا تزال هناك مجالات في أفغانستان تحتاج إلى معالجة، على الرغم من التطورات في الأمن والديمقراطية والحكومة والتنمية الاقتصادية وحقوق الإنسان.

وقال إن تركيا تواصل تعهدها بالوقوف إلى جانب الشعب الأفغاني في هذه المرحلة الانتقالية، بما في ذلك مجالات الأمن والتنمية.

كما رحب باستضافة العاصمة التركية أنقرة لاجتماع رفيع المستوى يوم 25 يونيو/ حزيران الجاري في إطار مسار إسطنبول المتعلق بأفغانستان.

وشدّد على ضرورة التعاون والثقة بين أفغانستان وباكستان من أجل تحقيق الاستقرار في المنطقة.

وأضاف: "كما أعلن الرئيس رجب طيب أردوغان في وقت سابق، فإننا مستعدون لبذل الجهود من أجل القمة الثلاثية المقبلة بين تركيا وأفغانستان وباكستان".

وأردف: "يجب أن نتأكد من أن أي قرار يصدر عن أفغانستان لا يعطي انطباعًا بعدم اهتمام المجتمع الدولي".

وبيّن المندوب التركي أنه "لا يمكننا تحمل تبعات ترك أفغانستان في فراغ السلطة". 

سينيرلي أوغلو، أشار إلى أهمية دعم جهود السلام بين الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان"، وأن تسود رغبة الأفغان في السلام والديمقراطية.

وأوضح أن تركيا ستواصل التضامن مع الشعب الأفغاني.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!