حزب تركي معارض يهنئ أردوغان بنجاح القمة الإسلامية بإسطنبول

سياسة
حزب تركي معارض يهنئ أردوغان بنجاح القمة الإسلامية بإسطنبول
في اتصال هاتفي بين "دولت باهجه رئيس حزب "الحركة القومية" والرئيس التركي رجب طيب أردوغان

هنأ زعيم حزب "الحركة القومية" التركي المعارض "دولت باهجه لي"، الرئيس رجب طيب أردوغان، على نجاح قمة "منظمة التعاون الإسلامي" التي استضافتها إسطنبول أمس الأربعاء، معتبرا أنها كانت "مثمرة للغاية".

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين باهجه لي وأردوغان اليوم الخميس، تناولا خلاله نتائج القمة الطارئة التي انعقدت أمس في إسطنبول، بدعوة من الرئيس التركي، لبحث سبل الرد على الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقالت مصادر رئاسية تركية، في تصريحات منفصلة للأناضول، إن زعيم الحركة القومية شدّد خلال الاتصال، على أهمية تأكيد الدول الإسلامية اعترافها بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية.

كما أكد باهجة لي، على أهمية الدعوة التي وجهتها القمة إلى العالم بأسره، للاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين المحتلة.

من جانبه، شكر الرئيس التركي باهجه لي على اهتمامه البالغ تجاه المسألة.

ووفق المصادر نفسها، رأى الجانبان أن دعم الكتل النيابية لأحزاب "العدالة والتنمية" و"الشعب الجمهوري" و"الحركة القومية" قرار القمة، "تطورا إيجابيا".

ودعت الأحزاب التركية الثلاثة، في بيان مشترك أمس، دول العالم إلى الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين المستقلة.

وأمس الأربعاء، استضافت إسطنبول قمة "منظمة التعاون الإسلامي" الطارئة بشأن القدس، برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان، وبمشاركة 16 زعيمًا، إلى جانب رؤساء وفود الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

واختتمت القمة بإصدار بيان ختامي يتضمن 23 بندًا، دعت ضمنه دول العالم إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة فلسطين.

وفي 6 ديسمبر/كانون أول الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف بلاده رسميًا بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة بلاده إلى المدينة المحتلة، وسط غضب عربي وإسلامي، وقلق وتحذيرات دولية.

 
مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!