رئيس وزراء كندا يعلن منح بلاده اللجوء للسعودية "رهف"

سياسة
رئيس وزراء كندا يعلن منح بلاده اللجوء للسعودية

قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الجمعة، إن بلاده منحت صفة اللجوء إلى السعودية رهف القنون (18 عاما) الهاربة من أهلها بسبب العنف الأسري.

وأوضح ترودو، في مؤتمر صحفي، أن "كندا قبلت طلب قدمته الأمم المتحدة بهذا الخصوص"، حسب وكالة "أسوشيتد برس".

وتابع مبينًا أن هذه الخطوة جاءت في إطار جهود بلاده الداعمة بشكل مستمر لقضايا حقوق الإنسان والمرأة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيس مكتب الهجرة التايلاندي الفريق سوراشيت هاكبال، أن الشابة السعودية، غادرت البلاد باتجاه كندا على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الكورية الجنوبية.

وأوضح رئيس مكتب الهجرة، أن رهف صعدت الطائرة المتوجهة إلى تورنتو مع التوقف في عاصمة كوريا الجنوبية سيوول، وفق الوكالة ذاتها.

وسبق أن كشف هاكبال في تصريح هاتفي لشبكة "سي إن إن" الأمريكية عن أن أستراليا وكندا عرضتا على "رهف" اللجوء لديها.

وفي السياق، أغلقت "رهف" حسابها على "تويتر"، الذي استخدمته لإطلاق حملة لدعم طلبها اللجوء لدى عدد من الدول التي ناشدتها وفي مقدمتها أستراليا، وكندا، وبريطانيا.

وأرجعت حسابات إلكترونية على تويتر، يعرف أصحابها أنفسهم أنهم من أصدقاء "رهف"، قرار إغلاق حساب الأخيرة، إلى تلقيها "تهديدات بالقتل".

والأربعاء الماضي، أقرّت المفوضيّة العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بتصنيف "رهف" بأنها "لاجئة"، ووضعتها تحت حمايتها.

وكانت رهف، في عطلة برفقة أسرتها في الكويت لكنها فرت منهم، ووصلت تايلاند في محاولة الذهاب إلى أستراليا لطلب اللجوء هناك، حسب منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية.

وتقول المنظمة إن لدى رهف، تأشيرة لأستراليا، لكن دبلوماسيا سعوديا صادر منها جواز سفرها لدى وصولها مطار بانكوك.

وحسب تقارير إعلامية، تبرر الشابة السعودية تصرفاتها بأنها "تركت الدين الإسلامي لذلك تخشى أن تجبر على العودة إلى السعودية كي لا تقتلها أسرتها".

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!