رغم الحصار.. افتتاح معرض كتاب "غزة هاشم"

سياسة
رغم الحصار.. افتتاح معرض كتاب

افتتحت وزارة الثقافة الفلسطينية بالتعاون مع بلدية غزة، الأحد، معرضا للكتاب تحت اسم "غزة هاشم"، رغم الحصار المفروض على القطاع، الذي يعيق ناشري الخارج من المشاركة.

ويضم المعرض، الذي نُظّم في مركز "رشاد الشوا" الثقافي، التابع لبلدية غزة، نحو 20 ألف عنوان لكتب في المجالات المختلفة الثقافية والعلمية، بمشاركة أكثر من 15 دار نشر عربية ومحلية ومكتبات في القطاع.

وقال عماد صيام، مدير عام الشؤون الثقافية والمراكز في بلدية غزة، إن "الهدف من المعرض إعادة الصدارة للكتاب، ودعم وتشجيع القراءة".

وأضاف للأناضول: "المعرض يضم كتبا تناسب جميع الفئات العمرية، إضافة لوجود قسم خاص للأطفال، يحتوي على كتب لتنمية الذكاء والقدرات، وأخرى ترفيهية".

وأشار صيام إلى أن المعرض يستمر من 14 من الشهر الجاري، وحتى 21 من الشهر ذاته.

وأردف: "نحاول من خلال المعرض إرسال رسالة للعالم بأن غزة المحاصرة تستحق الحياة، وأقامت المعرض رغم كل العقبات التي تواجهها".

من جهته، قال محمد الشريف، مدير عام المعارض والمكتبات في الوزارة، خلال حديثه للأناضول: "واجهنا الكثير من التحديات خلال فترة التحضير للمعرض، أبرزها الحصار السياسي والثقافي الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزة".

وأضاف: "المعرض كان بمثابة تحدّي لنا للتأكيد على رسالة الصمود والثبات في قطاع غزة بشكل يؤهلنا في إيصال رسالة وزارة الثقافة للمجتمع الفلسطيني".

وبيّن الشريف أن المعرض واجه في البداية "مشكلة غياب الكتب الحديثة من المكتبات"، لافتا إلى أن حصولهم على وكالات الناشرين ساعدهم في الحصول على الكثير من تلك الكتب.

ولفت إلى أن الحصار أعاق مشاركة "اتحاد الناشرين العرب بمصر"، في معرض الكتاب بغزة.

ومنذ أن فازت حركة "حماس" بالانتخابات التشريعية (البرلمانية) في عام 2006، تفرض إسرائيل حصارًا بريا وبحريا على غزة. 

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!