موقع أمريكي: البنتاغون تستّر على إصابة عسكري برصاص "ي ب ك"

سياسة
موقع أمريكي: البنتاغون تستّر على إصابة عسكري برصاص

كشف موقع أمريكي أن عسكريًا أمريكيًا أُصيب في شباط/ فبراير الماضي، برصاص إرهابي ينتمي إلى تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا"، بسبب مساعدته مدنيين مصابين من العرب السوريين، وأن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) تسترت على الهجوم.

وقال موقع "Task and Purpose" الأمريكي، استنادًا إلى مصادر مطلعة على خفايا الحادثة، إن الهجوم جرى في قاعدة للولايات المتحدة الأمريكية بالقرب من مدينة "ديرالزور" شرقي سوريا.

وأشارت المصادر إلى أن الإرهابي أطلق النار على العسكري الأمريكي كاميرون هالوكوفيتش، بسبب مساعدة الأخيرة لمدنيين عرب مصابين جاؤوا إلى بوابة القاعدة على متن شاحنة رغم تهديدات إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا".

وأوضحت أن القاعدة كانت تشهد بين الحين والآخر توترات بين الجنود الأمريكيين ومسلحي تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الذي يمارسة أنشطته تحت مسمى "قوات سوريا الديمقراطية".

ولفتت إلى أن أحد إرهابيي التنظيم أطلق على ساق هالوكوفيتش مساء اليوم الذي ساعد فيه الأخير المدنيين العرب المصابين، وذلك خلال انتقاله إلى الحراسة في القاعدة.

وبيّنت أن عسكريًا أمريكيًا يدعى كين داوني، كان بجانب هالوكوفيتش عند الهجوم، أطلق النار على الإرهابي وأرداه قتيلًا ببندقية مشاة من طراز "M-4".

الموقع الأمريكي، ذكر أن قيادة القاعدة المذكورة قلّدت هالوكوفيتش وسامًا يمنح للجنود المصابين أو المقتولين في الاشتباكات، ومنحت داوني ميدالية شكر لإنقاذه حياة زميله.

اللافت أن وزارة الدفاع الأمريكية تسترت على الحادثة المذكورة، رغم إعلانها عن جميع أضرار قواتها جراء الهجمات أو الحوادث التي تقع خلال العمليات.

ولدى سؤال لمراسل الأناضول حول الحادثة، خلال مؤتمر صحفي بمقر الوزارة، قال قائد القيادة المركزية الأمريكية "سنتكوم"، الجنرال جوزيف فوتيل، إنه "شاهد الخبر الذي نشره الموقع".

وأضاف: "عليّ التحدث إلى فريقي قبيل التعليق على هذا الموضوع"، في محاولة منه للتهرب من الرد على سؤال المراسل.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!