المسجد "الأقصى" وقبة الصخرة تُغسل بالماء والثلج والبرد

عربي
المسجد

في مشهد فريد، بدأت زخات من الثلوج المختلطة بالأمطار وحبات البرد، بالتساقط مساء الأربعاء على القدس لتشمل عدة مناطق في المدينة المقدسة وقبتي المسجد الأقصى والصخرة المشرفة.

وذكر مراسل "الأناضول" أن زخات من الثلوج المختلطة بالأمطار وحبات البرد، تساقطت بكثافة في عدة مناطق من القدس، لا سيما وسط المدينة.

وتفاعل المقدسيون مع المشهد بشكل كبير، حيث تسابقوا لتسجيل لحظات هطول "الزائر الأبيض" بكاميرات هواتفهم الجوالة.

ونشر مشهد الثلوج حالة من البهجة والسعادة بين المقدسيين، الذي أخذوا يرددون أدعية المطر.

وسقطت الثلوج فوق المناطق التي ترتفع عن 900 متر في الأراضي الفلسطينية وإسرائيل، بحسب وسائل إعلام محلية.

وترتفع مدينة القدس نحو 800 متر عن سطح البحر.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!