النظام السوري يواصل اعتداءاته على "خفض التصعيد".. مقتل 3 مدنيين

عربي
النظام السوري يواصل اعتداءاته على

تل 3 مدنيين وأصيب 16 آخرون بجروح، في هجوم لقوات النظام السوري على المناطق المأهولة بالمدنيين بمناطق خفض التوتر في محافظة إدلب شمال غربي البلاد.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات النظام والمجموعات الإرهابية الأجنبية المدعومة إيرانيا، هاجمت بالصواريخ بلدات معرة النعمان وسراقب وكفرنبل في إدلب، بالإضافة إلى قريتي معرة حرمة وتلمنس.

وأضافت المصادر أن قوات النظام وداعميها هاجمت أيضا بلدة كفر زيتا التابعة لمحافظة حماة، وبلدات الحويز والحويجة والشريعة وقلعة المضيق في سهل الغاب.

وبحسب معلومات أفادت بها مصادر في فرق الدفاع المدني بإدلب (الخوذ البيضاء) فقد قتل 3 مدنيين وأصيب 16 آخرون بجروح في القصف الذي استهدف بلدة سراقب.

وأعربت المصادر ذاتها عن تخوفها من ازدياد عدد قتلى الهجوم، مبينة مواصلة أعمال البحث والإنقاذ في المنطقة.

تجدر الإشارة إلى أن الهجمات التي نفذها النظام وداعموه من المجموعات الإرهابية وروسيا، على مناطق خفض التوتر في إدلب أدت إلى مقتل 135 مدنيا في مارس/ آذار المنصرم.

وتشكل محافظة إدلب مع ريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي مناطق "خفض تصعيد" بموجب اتفاق أبرم في سبتمبر/ أيلول 2017 بين تركيا وروسيا وإيران في العاصمة الكازاخية.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!