"عاصمة عبد الحميد".. مسلسل تركي يسجل أرقاما قياسية وإقبالا عالميا

فن و ثقافة
يحكي قصة السلطان العثماني "عبد الحميد الثاني"

 

بعد تحقيقه مستويات مشاهدة قياسية على مستوى تركيا عقب عرض 9 حلقات منه، بدأ مسلسل "عاصمة عبد الحميد الثاني"(بايتخت عبدالحميد)، يحظى باهتمام واقبال كبير على المستوى العالمي.

وفي حديثه للأناضول، قال سردار أوغراتجي منتج المسلسل، الذي يحكي قصة السلطان العثماني "عبد الحميد الثاني" : "بالرغم من عرض 9 حلقات فقط، فإنه يستعد للعرض في قنوات تلفزيونية عالمية".

وأضاف أوغراتجي: "تلقينا من أمريكا اللاتينية ومنطقة البلقان والشرق الأوسط، وقطر ومن قناتين ألبانيتين، طلبات لشراء حقوق نشر المسلسل في قنواتها التلفزيونية".

وأشار المنتج إلى أن فريق المسلسل وجد فرصة للتعريف به على المستوى العالمي خلال لقائهم مع ممثلي قطاع النشر في إطار فعالية تحت اسم "أيام مشاهدة قناة تي أر تي" في نسختها الثانية، التي نظمت بولاية إزمير، غرب البلاد.

ولفت إلى أن المسلسل يشكل مشروعا كبيرا عبر فريقه الكبير في التمثيل والسيناريو والإنتاج والإكسسوارات، مؤكدا أنه يلقى ردود فعل إيجابية من قبل الجمهور حتى آخر حلقة عُرضت منه.

وبين أوغراتجي، أن المتابعين مهتمون كثيرا بالفترة التي تناولها المسلسل عن حياة السلطان عبد الحميد الذي دام حكمه 33 عاما.

وأوضح أن المسلسل يوثق أبرز الأحداث في الأعوام الـ 13 الأخيرة (1896-1909) من حياة السلطان، فضلا عن التطورات التي عاشتها الدولة العثمانية إبان حكمه آنذاك.

وأضاف: "بالرغم من أن المسلسل يتطرق إلى فترة انهيار الدولة العثمانية إلا أن هناك مرحلة صعود ضمن تلك الحقبة أيضا. حيث حقق السلطان انجازات كبيرة في مجالات كثيرة خلال فترة حكمه، لاسيما في المجال الصحي والتعليمي والعسكري".

وأعرب أوغراتجي عن رغبتهم في تصوير 100 حلقة من المسلسل.

وبدأت قناة "تي آر تي 1(TRT 1)" التركية، في عرض الحلقة الأولى من مسلسل "عاصمة عبد الحميد الثاني"، في فبراير/ شباط 2017، فيما ينتظر المشاهدون بث الحلقة العاشرة الجمعة المقبلة.

وتعرض حلقات المسلسل يوم الجمعة من كل أسبوع.

من جانبه أشاد المنسق في القناة، كورتولوش زيدان، بالمسلسل، مشيرا إلى أن "تي آر تي 1" تواصل نجاحاتها في المسلسلات عبر "عاصمة عبد الحميد".

وقال: "بلغ عدد مشاهدي المسلسل في تركيا ما بين 15 – 20 مليون. وهذا الرقم يشكل عدد المشاهدين في اليوم الذي يُعرض فيه المسلسل فقط، وهناك متابعون يشاهدون تكرار المسلسل وموجزه في وقت لاحق ليوم العرض".

أما الممثل المعروف "بولانت إينال" الذي يلعب دور "عبد الحميد الثاني" فقال إن "إنتاج المسلسل يغطي حقبة صعبة".

وأضاف: أن "ردود الأفعال الإيجابية الواردة أسعدني كثيرا، واكتشفت أن تجسيد الشخصية وعكس مشاعرها بشكل صحيح أهم بكثير من مجرد التشابه الجسدي، واعتقد أن المشاهدون شعروا بذلك".

ويشتهر "إينال" في العالم العربي باسم "يحيى"، ومن أشهر المسلسلات المدبلجة التي شارك فيها مسلسل "سنوات الضياع".

ويوثق المسلسل أبرز الأحداث في الأعوام الـ 13 الأخيرة (1896-1909) من حياة السلطان عبد الحميد الثاني، فضلا عن الأحداث التي عاشتها الدولة العثمانية إبان حكمه آنذاك.

والسلطان العثماني عبد الحميد الثاني (ولد عام 1842 في مدينة إسطنبول) هو الرابع والثلاثون من سلاطين الدولة العثمانية، والسادس والعشرون من سلاطين آل عثمان الذين جمعوا بين الخلافة والسلطنة.

وتولى الحكم عام 1876، وانتهت فترة حكمه عام 1909، ووضع رهن الإقامة الجبريَّة حتّى وفاته في 10 فبراير/شباط 1918.

 
مصدر: Anadolu Ajansı
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!