المسلسلات تُشجّع البوسنيين على تعلّم التركيّة

فن و ثقافة
المسلسلات تُشجّع البوسنيين على تعلّم التركيّة

آخر تحديث تحديث: 25.02.2018 / 11:17:10

بفضل انتشارها الواسع على مدى 10 أعوام، في البلاد، تُساهم المسلسلات التركية في تشجيع سكان البوسنة والهرسك على تعلّم اللغة التركية، وخاصة الفئة الشابة، بعد عرضها شاشات العديد من القنوات المحلية.

وظهرت شعبية المسلسلات التركية وأبطالها، في عموم البوسنة والهرسك، بشكل واضح خلال الأعوام الأخيرة، من خلال اللوحات الإعلانية المعلّقة في الشوارع وداخل الأزقة، والمنشورة في الصحف والمجلات.

هذا الانتشار الملحوظ، يزيد من اهتمام وإقبال الشعب البوسني على تعلّم اللغة التركية، بشكل كبير، وقد تجسّد ذلك في الآونة الأخيرة من خلال زيادة الرغبة بالدراسة في قسم اللغة التركية وآدابها بجامعة سراييفو.

وتعرض قنوات البوسنة والهرسك، في الوقت الراهن، أكثر من 20 مسلسلًا تركيا من فئات مختلفة، إلى جانب العديد من المواقع الإلكترونية التي تعرضها بشكل منتظم مترجمة إلى البوسنية مع حاشية سينمائية.

وفي الإطار ذاته، يزداد إقبال البوسنيين على دورات "معهد يونس إمره" الثقافي التركي، والتي ساهمت في تعليم اللغة التركية لحوالي 4 آلاف و618 طالبا في عموم البوسنة والهرسك منذ انطلاقها في عام 2009.

وتُشير الاحصاءات الرسمية، إلى أن وجود أكثر من 8 آلاف طالب مسجّلين في عموم المدارس الحكومية بالبوسنة والهرسك، في إطار مشروع بعنوان "أفضّل اللغة التركية".

وتقول الطالبة البوسنية في قسم اللغة التركية وآدابها بجامعة سراييفو، فاطمة هورموفيتش، إن اللغة التركية جميلة ولطيفة، وأن اهتمامها بها بدأ بفضل المسلسلات التركية المعروضة على القنوات المحلية.

وأضافت هورموفيتش، في حديث مع الأناضول، أنها تُتابع بشكل أكبر المسلسل التركي "سبعة أشخاص لطفاء"، مشيرة إلى اهتمام أسرتها وأصدقائها أيضًا بالمسلسلات التركية وحديثها عنها دائمًا.

وقالت إن عددًا من أصدقائها بدأوا مؤخرًا بتعلم اللغة التركية، بعد تأثرهم من المسلسلات التي بفضلها يسهل نطق الأحرف والكلمات.

وأشارت الشابة البوسنية أنها ترغب في دراسة الماجستير في إحدى الجامعات التركية، والعمل في وقت لاحق كمترجمة أو مُدرسة لغة تركية.

بدورها قالت المسؤولة عن شراء البرامج في قناة "حياة" المعروفة في البوسنة والهرسك، سانيلا جونوزوفيتش، إن المسلسلات التركية تتمتع بشعبية كبيرة جدًا في البلاد منذ بدء انتشارها قبل حوالي 10 أعوام.

ولفتت جونوزوفيتش إلى أهمية القنوات التلفزيونية التي تعرض المسلسلات، في تعلق البوسنيين باللغة التركية، خاصة الشباب الذي يحاولون الاقتداء بالممثلين من حيث نمط الملابس والتصرفات.

وخلال حديثها مع الأناضول، أشادت الإعلامية البوسنية بنوعية الإنتاج وقوة السيناريوهات التركية، مؤكّدة على وجود قواسم ثقافية مشتركة بين الشعبين التركي والبوسني.

وأضافت جونوزوفيتش أن "المسلسلات التركية تحقق معدلات مشاهدة عالية للغاية، ولو لم يكن كذلك لما اشترينا مسلسلين تركيين في آن واحد وعرضناهما في نفس المرحلة".

وبيّنت أن المسلسلين التركيين هما بين الأعمال الأكثر مشاهدة ضمن قائمة قناة "حياة" التلفزيونية، وكذلك المسلسلات المعروضة على شاشة القنوات البوسنية الأخرى.

وقالت جونوزوفيتش إن هناك 10 قنوات تلفزيونية هي الأكثر مشاهدة، في البوسنة والهرسك، تعرض الواحدة منهن مسلسلين تركيين على الأقل.

جدير بالذكر أن تركيا تصدّر مسلسلاتها إلى أكثر من 100 دولة، وارتقت في السنوات الأخيرة إلى المركز الثاني عالميا في تصدير المسلسلات، بعد الولايات المتحدة الأمريكية.

 
مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!