رسام صربي يترك بصماته الفنية على جدران إسطنبول

فن و ثقافة
رسام صربي يترك بصماته الفنية على جدران إسطنبول

ترك الرسام الصربي آندريه زيكيتش، بصماته الفنية على جدران مدن عالمية قام بزيارتها.

ونالت جدران مدينة إسطنبول، نصيبها من لوحات زيكيتش الفنية، حيث قام برسم شخص يقرأ كتابا في منطقة قاضي كوي بالشطر الآسيوي من إسطنبول.

وأطلق زيكيتش الملقب بـ "آرتز" على لوحته اسم "رحلة جميلة"، وأعرب عن اعتزازه بما أنجزه.

وذكر زيكيتش (30 عاماً)، أنه سيرسم لوحة فنية في ولاية إزمير غربي تركيا، في أكتوبر القادم، وهي عبارة عن فتاة صغيرة تحمل بيدها دراجة هوائية وتنظر إلى المناطيد في السماء. 

 يجدر بالذكر أن لوحات زيكيتش تنتشر في العديد من العواصم والمدن العالمية الكبرى، مثل إسطنبول وبلغراد وزغرب وطهران ونيودلهي وسان باولو.

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!