مادونا في زيارة إلى قونيا.. مدينة التصوف التركية

فن و ثقافة
مادونا في زيارة إلى قونيا.. مدينة التصوف التركية

تقوم المغنية الأمريكية، بزيارة إلى المدينة التركية التي التصق اسمها باسم الشاعر الصوفي جلال الدين الرومي، قونيا، شهر مارس/آذار المقبل، بحسب ما نقلت صحيفة "تقويم" التركية.

مادونا التي عرف عنها توجهها للاهتمام "بالقبالة" وهي معتقدات وشروحات روحانية فلسفية يهودية، عبرت سابقاً عن اهتمامها أيضاً بشخصية جلال الدين الرومي، وغنت إحدى قصائده المترجمة للانجليزية، كما تنوي زيارة قبره في الزيارة إلى المدينة ستستغرق يومين.

ويرافقها في الزيارة، التي ستوافق الذكرى الـ 789 لهجرة الرومي إلى الأناضول، زميلها التركي، مصور الأزياء، مرت ألتاش. وفي ختام الزيارة ستغادر مادونا إلى مدينة بودروم، واحدة من أفضل الوجهات السياحية الساحلية.

وكانت مادونا، 58 عاماً، قد زارت تركيا في عام 2012، وأقامت حفلاً غنائياً في مدينة إسطنبول.

مولانا جلال الدين الرومي، من أهم المتصوفين في التاريخ الإسلامي، حيث أنشأ طريقة صوفية عرفت بالمولوية، وكتب كثيرا من الأشعار، وأسس للمذهب المثنوي في الشعر، وكتب آلاف أبيات الشعر عن العشق والفلسفة. ولد الرومي في مدينة بلخ بخراسان، في 30 أيلول/سبتمبر 1207، ولقب بسلطان العارفين لما له من سعة في المعرفة والعلم، استقر في قونيا حتى وفاته في 17 كانون الأول/ديسمبر 1273، بعد أن تنقل طالبا العلم في عدد من المدن أهمها دمشق. وكان جلال الدين الرومى مثالا عظيما للتسامح، متّبعا تعاليم الدين، وأُحيط بأشخاص من الديانات والملل الأخرى، وضرب مثالا للتسامح معهم، وتقبلا لآرائهم وأفكارهم، وكان كل من يتبع مذهبه، يرى أن كل الديانات خير، وكلها حقيقة.

مصدر: ديلي صباح
تركيا
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!