مصممة تركية تصنع لوحات فنية من جلود مهترئة

فن و ثقافة
مصممة تركية تصنع لوحات فنية من جلود مهترئة

آخر تحديث تحديث: 19.11.2018 / 12:09:46

تبرع المدرسة التركية غوزده أركان، في صنع لوحات فنية، باستخدام جلود قديمة، "تبعث فيها الحياة" من جديد، بأسلوبها الخاص.

وتقيم أركان (41 عاما) في ولاية أيدن، غربي تركيا، حيث تعمل مدرسة في قسم الفنون الجميلة، بجامعة عدنان مندريس.

وحولت أركان الطابق العلوي من منزلها إلى ورشة عمل، تتفنن فيها في صنع لوحات باستخدام أغمدة السكاكين والأسلحة القديمة والمهترئة التي تجمعها من محلات الجلديات.

وفي حديث للأناضول، أوضحت أركان أنها تقوم بإعادة تشكيل الجلود، عقب تلوينها، وتثبتها في لوحة، تستخدم فيها مواد أخرى مثل قطع المنسوجات والسجاد والبسط التي تحيكها بنفسها، فضلا عن قيامها بالرسم.

ولفتت إلى أنها ابتكرت هذه الطريقة، التي تمزج بين عدة تقنيات، وأكدت أن اعمالها تلقى استحسانا كبيرا.

و أضافت " لم أقل أبدا أنني فنانة، بل مصممة ديكور، تسعى لتقديم أشياء جديدة في مجال فن الأشغال اليدوية، باستخدام التقنيات التقليدية، عبر أساليب وتصاميم حديثة". 
ونوهت أنها افتتحت 4 معارض شخصية حتى اليوم، فضلا عن مشاركتها في معارض مشتركة.

ولفتت إلى أنها تولي أهمية لاستخدام الجلود في أعمالها على وجه الخصوص، وتحب ملمسها ورائحتها.

وقالت " في الواقع أنا أبعث الحياة في الجلود التي تركت للموت".

ويترواح سعر لوحات أركان بين ألف وثلاثة آلاف ليرة تركية، (نحو 190 - 560 دولار).

 

مصدر: وكالة الأناضول
تعليقات
avatar

لا تعليقات حتى الآن لم تدخل. تعليق كن أول من يعلق!